برامج وتطبيقات

هل هاتفك يتنصت عليك حقاً ؟

هل سبق لك أن تحدثت مع صديق حول شراء عنصر معين، وشاهدت إعلاناً للعنصر نفسه على مواقع التواصل الإجتماعي في اليوم التالي ؟

إذا كان الأمر كذلك، فربما تساءلت عما إذا كان هاتفك الذكي “يستمع” لمحادثاتك الخاصة.

يمكن القول إن هذا لا يعني أن جهازك يستمع بالفعل إلى محادثاتك – لا داعي لذلك .. هناك فرصة جيدة لأنك تقدم له بالفعل كل المعلومات التي يحتاجها .. وفقاً لموقع “روسيا اليوم”

وإذا كنت تعتقد أن هاتفك يستمع إليك، فهناك تجربة بسيطة يمكنك تطبيقها: انتقل إلى إعدادات هاتفك وقم بتقييد الوصول إلى الميكروفون لجميع تطبيقاتك. اختر منتجا تعرف أنك لم تبحث عنه في أي من أجهزتك وتحدث عنه بصوت عال مع شخص آخر. تأكد من تكرار هذه العملية عدة مرات. إذا كنت ما تزال لا تحصل على أي إعلانات مستهدفة في غضون الأيام القليلة المقبلة، فهذا يشير إلى أن هاتفك لا “يستمع” إليك حقا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى