عام

صورة «مرعبة» تكشف خطر متحور «أوميكرون» الجديد

كشف اتحاد الجينوم الخاص بالوباء في بريطانيا عن صور «مرعبة»، أظهرت تفاصيل أكثر من 32 طفرة في البروتين الفيروسي الخاص بمتحور «أوميكرون» الجديد لفيروس «كوفيد19».

وأكدت المعلومات، المنشورة يوم الاثنين، أن العالم أمام متحور مرشح لأن يكون أكثر سلالات فيروس «كوفيد19» عدوى ومقاومة للقاحات المتوافرة في الوقت الحالي، وذلك بالنظر إلى كم الطفرات الموجودة في البروتين الشائك «بروتين سبايك» له، حسب «العربية».

وأوضحت الصورة كيف تطور المتحور بشكل أكبر بكثير من سلالة «دلتا»، مع ما يقرب من 5 أضعاف التعديلات على البروتين الشائك. ورغم اشتراكه في الطفرات مع المتغيرات المثيرة للقلق، بينها «ألفا» و«بيتا» و«دلتا»، إلا أنه يحتوي على عشرات من الطفرات الأخرى التي تشير جميعها إلى زيادة قابلية الانتقال والهروب من اللقاح.

وظهرت ثلاث طفرات جديدة بالمتحرو «أوميكرون» هي «H655Y» و«N679K» و«681H »، يمكن أن تساعد الفيروس في التسلل إلى الجسم بسهولة أكثر من المتحورات الأخرى.

«أوميكرون» مقاوم للقاحات :
ونتيجة لهذا، يتخوف خبراء الصحة في بريطانيا من مقاومة متحور «أوميكرون» للقاحات المتوافرة، التي ستكون أضعف بنسبة 40%، لأنها مصممة للتعرف على البروتين الشائك للفيروس الأصلي، الذي يختلف كثيرا عن المتحور الجديد.

وظهر «أوميكرون» للمرة الأولى قبل أسبوعين في عدد من البلدان بالقارة الإفريقية، قبل أن ينتقل إلى 40 بلدًا آخر، ما دفع منظمة الصحة العالمية للتحذير والعودة إلى اتخاذ الإجراءات الوقائية، على رأسها التطعيم، وارتداء الكمامات.

إلا أنها في الوقت عينه حثت على عدم الهلع، أو إقفال الحدود ووقف رحلات الطيران بين البلدان التي ظهرت فيها السلالة الجديدة، معتبرة أن هذا الإجراء لن يثبت فعاليته.

واتحاد الجينوم هو مجموعة من وكالات الصحة العامة والمؤسسات الأكاديمية في بريطانيا، تم إنشاؤه في أبريل من العام 2020، لجمع وتسلسل وتحليل جينومات فيروس «كوفيد19»، كجزء من الاستجابة للوباء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى